واي ياحلاتي

منتدى للفله وللوناسه
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  أعمل واحتسب

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحلا



انثى عدد الرسائل : 28
تاريخ التسجيل : 22/07/2010

مُساهمةموضوع: أعمل واحتسب    الخميس يوليو 22, 2010 11:25 pm

Wink إخوتي في الله أبدأ معكم ان شاء الله مشروع اعمل واحتسب في رمضان وأرجو أن أجد منكم التفاعل معي
والله المستعان


مغرب رمضان





اول ليلة فى رمضان



مع أذان المغرب - الآن دخل عليك رمضان ، فأكرم به من زائر ، ويا لها من نعمة !! قد بلغك الله تبارك وتعالى بمحض فضله وجوده وكرمه هذا الشهر الأعظم فليمتلأ قلبك بشكره ، وليصدق لسانك قلبك فاللهم لك الحمد والمنة ، فهذا أوان غيث الرحمة ، وحصول المغفرة ، والعتق من النيران .



قال صلى الله عليه وسلم : ] إذا كانت أول ليلة من رمضان صفَّدت الشياطين ، ومردة الجن ، وغلِّقت أبواب النار فلم يفتح منها باب ، وفتحت أبواب الجنة فلم يغلق منها باب ، ونادى مناد يا باغي الخير أقبل ، ويا باغي الشر أقصر ، ولله عتقاء من النار وذلك في كل ليلة [ [ أخرجه ابن ماجه وصححه الألباني (1331) في صحيح ابن ماجه ]



فمع التكبيرة الأولى لأذان المغرب من الليلة الأولى من رمضان ليكن شغلك الشاغل وسؤالك الدائم الدائر في أعماق قلبك : كيف أشكر هذه النعمة ؟








اذان اول مغرب



ابدأ في ترديد ( الله أكبر ) من كل ما يشغلني عنه من دنيا ومنصب ومال وعمل وزوجة وأولاد وأقارب وأصدقاء

( الله أكبر ) ما أعظمه من إله كريم يجزل العطاء مع تقصير العباد ويتنزل علينا بالرحمات وذنوبنا ملء الأرض والسموات .



وهكذا فامض مع كلمات الأذان فيشهد قلبك ولسانك بالشهادتين ، فلا إله معبود بحق إلا الله ، فلن أخضع إلا له ، ولا أحب أحدًا لذاته إلا هو سبحانه ، فهو قصدي وإرادتي ، ولا سبيل يهديني إلا سبيل النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، فلا هَدي إلا هديه ، ومتابعته هي النجاة في تلك الأرض الفلاة .



(حي على الصلاة ) وكيف لا أجيب يا رب وهذا نداؤك لأقرب منك ، والصلاة صلة العبد بربه ، (حي على الفلاح ) فما تعس ولا شقي أحد عرفه وذاق لذة القرب منه سبحانه ، وكيف يخسر من كان الله وليه ؟! ثمَّ عود إلى التعظيم والتوحيد فحولهما ندندن .








مع اذان كل مغرب فى رمضان



فإذا كان مغرب الأيام التالية فأبشر :



إنَّها لحظة العتق فلتُعمل قلبك ولسانك وألح في الدعاء أن يعتق الله رقبتك في هذه الليلة ، وهكذا كل ليلة . قال صلى الله عليه وسلم : ] إنَّ لله تعالى عند كل فطر عتقاء من النار و ذلك في كل ليلة [ [ أخرجه ابن ماجه وحسنه الألباني (2170) ]



إنها لحظة الفرح والسرور ، قال تعالى : ] قُلْ بِفَضْلِ اللّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُواْ هُوَ خَيْرٌ مِّمَّا يَجْمَعُونَ} [ يونس : 58 ]

قال صلى الله عليه وسلم : ] و للصائم فرحتان يفرحهما : إذا أفطر فرح بفطره ، و إذا لقي ربه فرح بصومه [ [ متفق عليه ]



إنها لحظات تُستجاب فيها الدعوات ، فلا تغفل في هذه اللحظة ، بل الهج بالدعاء والذكر . قال صلى الله عليه وسلم : ] ثلاث دعوات مستجابات : دعوة الصائم ، و دعوة المظلوم ، و دعوة المسافر[ [ أخرجه البيهقي والعقيلي وصححه الألباني (3030) في صحيح الجامع ]



أو فطِّر فيها صائمًا ، اخرج إلى المسجد أو الشارع ، واحمل معك بعض أكياس أو أكواب ( التمر ) واحتسب أجر هؤلاء الصائمين في ميزان حسناتك إن شاء الله تعالى . قال صلى الله عليه وسلم : ] من فطَّر صائما كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئا [ [ رواه الترمذي والإمام أحمد وابن ماجه وصححه الألباني (6415) في صحيح الجامع ]

أفطر وتعجل فإنَّها السنَّة ، وفيها مخالفة للمغضوب عليهم ,قال صلى الله عليه وسلم : ] لا يزال الناس بخير ما عجَّلوا الفطر [ [ متفق عليه ] وفي رواية ابن ماجه ] فإن اليهود يؤخرون [ [ حسنه الألباني (7695) في صحيح الجامع]


ولا تنس السنة فقد كان صلى الله عليه وسلم إذا أفطر قال : ] ذهب الظمأ ، و ابتلت العروق ، و ثبت الأجر إن شاء الله [ [ رواه أبو داود وحسنه الألباني (4678) في صحيح الجامع ]


وأفطر على تمر أو رطب أو جرعة ماء . كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يفطر قبل أن يصلي على رطبات ، فإن لم تكن رطبات فتمرات ، فإن لم تكن حسا حسوات من ماء [ رواه أبو داود والترمذي وقال حديث حسن، وحسنه الألباني (1077)في صحيح الترغيب ]

والله المستعان وعليه التكلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أعمل واحتسب
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
واي ياحلاتي :: القسم الاسلامي :: الخيمه الرمضانيه-
انتقل الى: